الحركات الشعبية وعدد من الائتلافات يعلنون الاعتصام فى التحرير لحين الاستجابة لمطالبهم

أعلن عدد من الائتلافات والحركات الشعبية المتمثلة فى “حملة الدكتور حازم أبو إسماعيل المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية” وحزب الوسط، والحركة الشعبية للحفاظ على الثورة، ومجموعة الشباب المستقلين عن نيتهم فى الاعتصام بميدان التحرير حتى يتم الاستجابة لمطالبهم المتمثلة فى الإلغاء الفورى لقانون الطوارئ، وإلغاء قانون مجلسى الشعب والشورى، وتسليم المجلس العسكرى السلطة لمدنيين.

ومن جانبه قال خالد العدوى، المنسق العام للحركة الشعبية للحفاظ على الثورة، أن الائتلافات التى أعلنت الاعتصام اجتمعت مع بعضها لتحديد آلية الاعتصام، وإمكانية استمراره، والمطالب التى ينادون بها، مضيفا أنه جار الآن إقامة خيم فى الميدان والتجهيز لبنائها، على أن تكون كل العناصر التى أعلنت مشاركتها موجودة.

وأوضح العدوى أن قرار الاعتصام جاء بناء على تعنت المجلس العسكرى الشديد، وقراراته الملتفة سواء فى قانون البرلمان الملتف، واستمرار حالة الطوارئ الذى يبقى عليه المجلس حتى الآن دون الالتفات إلى مطالب الشارع بإلغائه، وكذلك ضرورة تسليم المجلس العسكرى السلطة لمجلس رئاسى مدنى فى أقرب وقت.

محررة مكسرات

محررة في موقع مكسرات

اترك رد