مظاهرات ضد جشع الشركات مستمرة في امريكا

نيويورك (رويترز) – انضم محتجون مناهضون لوول ستريت الى عمال فيريزون للاتصالات يوم الجمعة في مسيرة استنكار لجشع الشركة حيث تتفاوض الشركة و45 الف موظف حول عقد عمل جديد.

وتزامنت المسيرة التي قام بها قرابة 500 شخص الى متجر فيريزون في مانهاتن السفلى مع اعلان اكبر شركة لتشغيل الهاتف المحمول في الولايات المتحدة تحقيق ارباح في الربع الثالث بلغت قيمتها 1.38 مليار دولار اي اكثر من ضعف ارباحها عن نفس الربع العام الماضي.

وساعد تأييد نقابات من جميع انحاء الولايات المتحدة في تعزيز حركة احتلوا وول ستريت ضد عدم المساواة الاقتصادية التي بدأت منذ خمسة اسابيع ونشرت الاحتجاجات في جميع انحاء البلاد وعالميا.

وقال ستيف جاكمان (53 عاما) والذي يعمل في فيريزون من لونج ايلاند عن انضمامه لاحتلوا وول ستريت “نحن جميعا في هذا معا”.

ويمثل العاملون النقابيون المشاركون في المفاوضات حول عقد جديد والذين اضربوا لمدة اسبوعين في اغسطس اب تقريبا نصف قوة العمل السلكية في فيريزون.

محرر مكسرات

محرر نشط في موقع مكسرات

اترك رد