هانى رمزى يستعد لسباق رمضان بـ”ابن النظام”فى اطار سياسى كوميدى

يعقد الفنان الكوميدى هانى رمزى جلسات عمل مكثفة مع المخرج أشرف سالم والسيناريست حمدى يوسف لوضع الخطوط النهائية لسيناريو مسلسل “ابن النظام”، الذى يقدمه هانى رمزى ليخوض به السباق الرمضانى المقبل، فى ثانى تعاون يجمع الثلاثى هانى رمزى وأشرف سالم وحمدى يوسف، بعد أن قدموا مسلسل “عريس دليفرى” العام الماضى.

مخرج العمل أشرف سالم أوضح أنه يقدم فى هذا المسلسل العديد من المشاكل الاجتماعية والاقتصادية التى انتشرت فى مصر على مدار الثلاثين عاماً الماضية، وهى فترة حكم الرئيس السابق حسنى مبارك، حيث يتطرق المسلسل لمشاكل الفقر والبطالة والخصخصة، وظاهرة دخول رجال مجهولين الحزب الوطنى ثم يصبحوا من كبار رجال الأعمال، ثم من رجال السلطة، نظراً لمنافقتهم النظام السابق وتقديم الطاعة والولاء على حساب مصالح الشعب المصرى، كل هذا فى إطار فانتازى كوميدى.

يضيف أشرف سالم: هانى رمزى يسير على نفس الخط الذى رسمه لنفسه كممثل، وهو الكوميدى السياسى الاجتماعى والذى سبق أن قدمه فى العديد من الأعمال السينمائية والتليفزيونية مثل “ظاظا رئيس جمهورية” و “عايز حقى”.

وأوضح سالم، أنه لم يذكر أسماء بعينها من رجال النظام السابق فى أحداث المسلسل ولم يحدد مناصبهم، ولكنه سيقدم نماذج مثلاً للوزير الفاسد دون أن يشير لاسم الوزارة، وهو نفس الحال عندما يقدم بعض رجال الأعمال الفاسدين الذين استفادوا من النظام السابق، نظرا لعلاقتهم الوطيدة به، وسيترك الحكم للجمهور الذى سيستوعب هذه الأشخاص عندما يشاهدها.

وأشار سالم إلى أنه سيدفع فى هذا المسلسل بمجموعة من الوجوه الشابة ليدعم بها المسلسل بدلا من الوجوه التى شبع الناس منها، بالإضافة إلى مجموعة من الفنانين الكبار منهم عزت أبو عوف وحسن حسنى ولطفى لبيب وحسن مصطفى، كما سيكون هناك أربع بنات سيتم اختيارهن من الوجوه الجديدة والتى ستدور حولهم معظم أحداث المسلسل، ونفى سالم أن يكون هذا المسلسل له علاقة بجمال مبارك كما ذكر البعض.

ومن جانبه، قال مؤلف العمل حمدى يوسف، إنه استغل فكرة نجاح هانى رمزى فى الكوميدية السياسية وقام بصياغة سيناريو يقدمه رمزى يناقش فيه العديد من المشاكل التى أدت إلى اندلاع الثورة من خلال الشاب محمود العاطل “هانى رمزى” الذى يرمى نفسه فى حضن النظام السابق ويستطيع الوصول لهم بطريقة معينة ليصبح واحدا منهم ثم ينقلب عليهم عند قيام الثورة وذلك فى إطار كوميدى ساخر موضحا أن الحلقة الأولى ستبدأ بمصر فى 14أكتوبر عام1981 وهو يوم تولى حسنى مبارك الرئاسة، ثم يبدأ من الحلقة الثانية فى سرد أخر خمس سنوات فى عهد مبارك وهى السنوات التى انتشر فيها الفساد بطريقة مبالغ فيها، لتنتهى أحداث المسلسل بقيام ثورة25 يناير.

محررة مكسرات

محررة في موقع مكسرات

اترك رد