صباحى: لن أساند أيا من مرشحى إعادة الانتخابات الرئاسية

التقى حمدين صباحى بخالد على والدكتور حسام عيسى ممثلا عن حزب الدستور تحت التأسيس، مساء أمس الثلاثاء، وذلك لبحث الجديد فى ملف المخالفات الانتخابية، بعد رفض اللجنة العليا الطعون المقدمة لها، كما تم التشاور حول المرحلة المقبلة والموقف من جولة الإعادة.

ويعد هذا اللقاء من ضمن اللقاءات التشاورية التى يجريها صباحى، مع القوى السياسية والرموز الوطنية، فى إطار دعوته للتشاور والتنسيق فيما يتعلق باستكمال أهداف الثورة وبلورة تيار وطنى جامع يعبر عن حلم المصريين، حيث التقى أيضاً صباح أمس بالمستشار هشام البسطويسى، والدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، والنائب أبو العز الحريرى، بالإضافة إلى استقباله عددا من القيادات الوطنية وشباب الثورة.

ومن جانبه أكد صباحى، خلال اللقاءات التى عقدها أمس مع مرشحى الثورة، أنه لن يساند أيا من مرشحى جولة الإعادة فى الانتخابات الرئاسية، رافضا فرض أحد خيارى الاستبداد الدينى أو إعادة إنتاج نظام مبارك، داعياً لبلورة كتلة وطنية مدنية ثورية، توحد صفها وتنظم عملها لاستكمال أهداف الثورة، كما دعا لأهمية التوافق الوطنى على تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور وبنود ونصوص الدستور الجديد للبلاد.

فيما رحب صباحى، بالتنسيق بين حملات مرشحى الثورة، وذلك من أجل الكشف عن المخالفات والتجاوزات التى أثرت على نتائج العملية الانتخابية.

محررة مكسرات

محررة في موقع مكسرات

اترك رد