نجلى مبارك يعودان لمحبسهما بسجن المزرعة بعد نقل والدهما لمستشفى المعادى

قال مصدر أمنى بقطاع مصلحة السجون إن ابنى الرئيس السابق مبارك علاء وجمال، سينقلان من سجن المزرعة إلى محبسهما القديم بسجن عنبر ملحق المزرعة خلال ساعات، وذلك بعد نقلهما الأسبوع الماضى، ليكونا برفقة والدهما فى مستشفى سجن المزرعة، إثر تدهور حالته الصحية، وبناءً على توصيات طبية، وبعد امتناعه عن الحديث والتجاوب مع الفريق الطبى المعالج بإشراف العميد الدكتور سامى مناع مدير مستشفى طرة.

جاءت عودة علاء وجمال إلى مقر محبسهما بسجن المزرعة، بعد مغادرة والدهما المستشفى، ونقله إلى مستشفى المعادى العسكرى.

وأضاف المصدر أن نجلى المخلوع حتى الآن لم يتقدما بأى طلبات رسمية لزيارة والداهما الذى يرقد للعلاج بالمستشفى العسكرى، مؤكداً أنه فى حالة التقدم بطلبات رسمية للزيارة سوف يتم البت فيها من قبل وزارة الداخلية وقطاع السجون، سواء بالقبول أو الرفض.

كانت سوزان مبارك قد انتقلت لزيارة زوجها، إثر وصوله إلى المستشفى العسكرى بالمعادى بعدة دقائق، وظلت برفقته، نظراً لتدهور حالته الصحية إثر إصابته بجلطتين دماغية وقلبية، مما اضطر قيادات السجون لنقله بسيارة إسعاف مجهزة إلى مستشفى المعادى، والتى لا تبعد كثيراً عن مستشفى السجن لإسعافه وتلقيه العلاج اللازم.

محررة مكسرات

محررة في موقع مكسرات

اترك رد