الجنايات تؤجل محاكمة مرسي وقيادات الإخوان في أحداث الإتحادية لـ 30 ديسمبر

الجنايات تؤجل محاكمة مرسي وقيادات الإخوان في أحداث الإتحادية لـ 30 ديسمبر
الجنايات تؤجل محاكمة مرسي وقيادات الإخوان في أحداث الإتحادية لـ 30 ديسمبر

أجلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة نظر المحاكمة التى عرفت أعلامياً بـ”أحداث الاتحادية” والمتهم فيها الرئيس الأسبق محمد مرسى، وعدد من قيادات الإخوان فى قضية أحداث اشتباكات الاتحادية، التى دارت فى الأربعاء الدامى 5 ديسمبر الماضى، بين أعضاء جماعة الإخوان “الإرهابية” والمتظاهرين، ما أسفر عن مصرع 10 أشخاص على رأسهم الشهيد الصحفى الحسينى أبو ضيف، بالإضافة إلى إصابة العشرات لجلسة 30 ديسمبر الجارى لمرافعة دفاع المتهم الثانى عشر محمد مرسى مع استمرار حبس المتهمين. صدر القرار برئاسة المستشار أحمد صبرى يوسف وعضوية المستشارين حسين قنديل وأحمد أبوالفتوح وبحضور المستشارين إبراهيم صالح وعبد الخالق عابد المحاميين العموميين وبسكرتارية ممدوح عبد الرشيد والسيد شحاتة.

كانت النيابة العامة قد اتهمت الرئيس الأسبق محمد مرسى بتحريض عدد من قيادات الإخوان من بينهم أحمد عبد العاطى مدير مكتبه وأيمن هدهود مستشاره الأمنى على قتل وتعذيب المتظاهرين بغرض فض التظاهر السلمى لهم، وقد تم استخدام الأسلحة النارية والبيضاء للقيام بهذه الجريمة، كما أثبتت تحقيقات النيابة أن القيادى الإخوانى محمد البلتاجى هو المسئول عن حشد أفراد المحظورة للتوجه إلى محيط الاتحادية حاملين الأسلحة لإرهاب المتظاهرين السلميين والتحريض على قتل وإصابة العشرات، ودعمه فى ذلك الأمر كل من عصام العريان ووجدى غنيم اللذين حرضا من خلال وسائل الإعلام على تلك الأحداث.

همس السما

كاتبة وراصدة للمجتمع المصري ، تهتم بمجالات المرأة ومدي تفاعلها في الحياة السياسية والإجتماعية

اترك رد