ايمن عبد الله يكتب : مسرحية سيد البدوي
لا وقت للهزل

ايمن عبد الله يكتب : مسرحية سيد البدوي

لا يمكننا النظر الي موضوع ترشيح رئيس حزب الوفد لشغل منصب رئيس الجمهورية في الانتخابات الرئاسية المقبلة سوى كونه مسرحيه هزليه.

لو كان التصرف بايعاز من الدوله فالمصيبه كبيره لان القاصي والداني يعلم ان حزب الوفد نفسه بايع الرئيس السيسي منذ بضعة ايام فقط ، فلماذا يعود اليوم بدفع منافس للرئيس .

ولو كان التصرف من ذهن الحزب نفسه فالمصيبة اعظم ان نشاهد حزب بحجم الوفد بهذا التخبط الذي يصل الى درجة العته .

اغلب الظن ان هذا التصرف ، بصرف النظر عن صاحب القرار ، جاء لاحباط مؤامرة ان تظهر الانتخابات الرئاسية القادمه في مصر بصورة سيئه وهو ماسيسعد اعداء البلد وهم كثر .

سيناريو فاشل

السيناريو فاشل جدا ومحبط للغايه ، وكنا نتوقع ان تكون الدوله المصريه اكثر ذكاء واكثر حنكه وان تستعد من وقت مبكر لهذا السيناريو بتجهيز مبكر لمرشح ، على الاقل لا يثير السخريه.

تصرف ارعن سيضع الدوله المصريه كلها في خانة المدافع وخانة المبرر ، بدون اي داعي على الاطلاق .

رجاء

المطلوب ايقاف هذا السيناريو فورا ، مصر اكبر بكثير من هذا التصرف الاحمق .

الرئيس السيسي اكبر بكثير من ان نصدر امامه في المشهد الانتخابي مرشح بهذه الظروف الباليه وهذا السيناريو الهزلي.

كلمة اخيرة : الرئيس السيسي له شعبيه حقيقية على الارض ، لا تجعلوه يخسرها بهذه الخزعبلات السياسيه.

ايمن عبد الله

مدون وكاتب حر ، ارائي تخصني وحدي لا تخص اي موقع أتشرف بالكتابة فيه

اترك رد