الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

صورة العضو الشخصية
admin
Admin
Admin
مشاركات: 5393
اشترك في: الاثنين مايو 01, 2006 6:00 am
مكان: Egypt

الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

مشاركة بواسطة admin » الاثنين أكتوبر 06, 2008 4:53 pm

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
- يسرنا ان ندشن اليوم قسم نجم وحوار والذى سيشهد بأذن الله مشاهير المجتمع وادبائه وفنانيه ورياضيه ...
- ضيف هذا الاسبوع هو الصحفى الطبيب الذى ترك الطب ليتعبد في محراب صاحبه الجلاله ... الدكتور ياسر ايوب

- لمتابعه نبذه عن الدكتور ياسر وبعض اعماله تابع هذا الموضوع
- يتم من الان فتح الباب لكل الاسئله للدكتور ياسر وقد قال لى الدكتور ياسر في اتصال هاتفى قبل قليل ( ابلغ اعضاء مكسرات انه ليس هناك خطوط حمراء في الاسئله ) اي الاسئله متاحه ومباحه وبأي عدد وفي اي مجال .
لا اله الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين
صورة

هبه
مشرف
مشرف
مشاركات: 10146
اشترك في: الخميس مايو 11, 2006 7:59 am
مكان: Egypt

الرد على موضوع: الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

مشاركة بواسطة هبه » الاثنين أكتوبر 06, 2008 5:29 pm

[font=Arial] [/font]تعريف بسيط لاستاذ الدكتور الصحفى الكبير ياسر ايوب:

ياسر أيوب واحد من آخر الصحفيين المحترمين. له قلم معتدل حاد هادئ وعنيف في غاية العنف مع كل من يعمل ضد تقدم الرياضة في مصر.


وبعيداً عن الرياضة ، نجد جانباً آخر من ياسر شغوف بالفن بكل أشكاله نراه يسعى وراء كل جديد وكل موهبة و كل محاولة في مصر و العالم العربي .
إلى جانب ذلك فالأستاذ ياسر له مقالات مثيرة للجدل تمس جوانب اجتماعية و أعماق إنسانية .


اولااحب ان ارحب بى حضرتك معانا فى مكسرات وكل عام وحضرتك بالف خير

ونحن سعداء جميعا بتشريفك لنا فى منتدانا الغالى مكسرات


سؤالى لحضرتك :ما السبب حبك للصحافه والكتابه وبعدك عن مجال الطب


تقبل خالص حبى واحترامى

اول موقع عربي مختص بازياء المحجبات


صورة

لا تشكي للناس جرحا انت صاحبه
لا يؤلم الجرح الا من كان به ألم

صورة العضو الشخصية
حماده عزو
مكسراتي نشيط
مكسراتي نشيط
مشاركات: 123
اشترك في: السبت أكتوبر 27, 2007 2:03 pm

مشاركة بواسطة حماده عزو » الاثنين أكتوبر 06, 2008 8:26 pm

استاذ ياسر سؤالى لك : انا قريت لك كتاب اسمه الانفجار الجنسي في مصر وكان من 10 سنين واكتر والغريب ان كل الى انت كتبته وقتها بيحصل الان في حوادث تحرش جنسي بنشوفها في مصر وخصوصا في الاعياد فهل ياترى كان تنبؤ او توقع منك لحال البلد ؟

صورة العضو الشخصية
hanaa
مكسراتي نشيط
مكسراتي نشيط
مشاركات: 108
اشترك في: الخميس إبريل 17, 2008 4:02 pm
مكان: Egypt

مشاركة بواسطة hanaa » الخميس أكتوبر 09, 2008 10:07 pm

استاذ ياسر انا عندى كام سؤال اولهم:ايه سر نجاحك؟ وليه اخترت يكون شغلك الصحافة ومش الطب؟
وايه رايك فى حال مصر دلوقتى ؟ انا عارفة انه وحش اوى وان وضعها متخلف وانها محتاجة على الاقل جيلين عشان تبقى متقدمة من ناحية الثقافة على الاقل
بس انا عايزة اعرف من حضرتك ايه الاسباب الجذرية للتخلف ده؟
ارجو مناقشة هذا الموضوع
مع تحياتى
:lol:

صورة العضو الشخصية
رغدة
مكسراتي صاحب بيت
مكسراتي صاحب بيت
مشاركات: 1084
اشترك في: الاثنين أكتوبر 15, 2007 8:41 pm
مكان: Egypt

مشاركة بواسطة رغدة » السبت أكتوبر 11, 2008 2:26 am

فيه ايه كويس حاليا فى مصر؟

شباب بيهجمو على البنات وهما ماشيين فى الشارع فى عز فرحتهم بالعيد
بقينا بنخاف نمشى لوحدنا فى النهار مش هانقول كمان فى الليل

وشباب بيمسكو المسدسات والرشاشات فى قريه من القرى ومن فوق السطوح يغربلو الناس بالرصاص والجميل طبعا ان محدش عرف بالحكايه دى من الصحافه او الاعلام ويمكن من الامن كمان الا بعد ماخلصت وانتهت ....شاب يموت وطفله مالهاش اى ذنب والباقيين يتصابو
زى مايكون كما قالو فيلم اكشن....والافلام بقت عندنا كتير قوى(ولا حسد)

ده يمكن لان ارواح الناس بقت حاجه مالهاش قيمه؟
يمكن عايزين يخففو شويه من الشعب اللى كل يوم بيزيد؟
فمحدش بقى بيعمل حاجه

ايام غرق العباره والارواح الى راحت وكل المشاكل اللى حصلت ايامها فى البلد
كان في امم افريقيه شغاله والفوز هون شويه كل المصايب دى على الناس

الايامدى بقى فى ايه يخفف شويه اللى الناس فيه؟
ايه اللى كويس فى مصر دلوقت؟

اسفه على الاطاله

هبه
مشرف
مشرف
مشاركات: 10146
اشترك في: الخميس مايو 11, 2006 7:59 am
مكان: Egypt

الرد على موضوع: الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

مشاركة بواسطة هبه » السبت أكتوبر 11, 2008 3:10 am

[sub][font=Arial]موضوع ايضا مهم ننقاش يااستاذ ياسر الاهالى تعلم وتربى وتدفع دم قلبها

وفى الاخرالابن بيتخرج مش بيلاقى غير البطالة والجلوس فى البيت او النوادى والقاعده على القهاوى

فين الوظائف الحكوميه خلاص انتهت راحت ايامها.

من وجهه نظر حضرتك ما هى اهم اسباب البطالة فى مصر
[/font][/sub]

اول موقع عربي مختص بازياء المحجبات


صورة

لا تشكي للناس جرحا انت صاحبه
لا يؤلم الجرح الا من كان به ألم

صورة العضو الشخصية
ساره
مشرف
مشرف
مشاركات: 4912
اشترك في: الأربعاء مايو 03, 2006 5:01 pm
مكان: Iraq

الرد على موضوع: الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

مشاركة بواسطة ساره » السبت أكتوبر 11, 2008 10:37 pm

السلام عليكم
استاذ ياسر ممكن البطاقة الشخصية لحضرتك اولا
وهل تعتبر ان الراحة للرجل في البيت لها اثر في نجاحه في عمله
وسؤال اخر ايضا هل تعرضت في حياتك العملية الى محاربة من جهة معينة حاولت منعك من الكتابة في موضوع او اتجاه معين ولو كان في من هيه هذه الجهة
تحياتي لك
صورة

صورة العضو الشخصية
ملاك
نجم من نجوم المكسراتيه
نجم من نجوم المكسراتيه
مشاركات: 718
اشترك في: الخميس مايو 18, 2006 10:07 am

الرد على موضوع: الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

مشاركة بواسطة ملاك » الأحد أكتوبر 12, 2008 1:03 pm

نحن سعداء جدا بترحيب حضرتك معانا



انا ملاحظه ان فيه فتور في العلاقه بينك وبين اداره الاهلى عكس فتره رئاسه صالح سليم . ياترى ايه السبب هل هو انك هاجمت مجلس اداره الاهلى اكثر من مره في مقالاتك بعد رحيل صالح سليم

صورة العضو الشخصية
ملاك
نجم من نجوم المكسراتيه
نجم من نجوم المكسراتيه
مشاركات: 718
اشترك في: الخميس مايو 18, 2006 10:07 am

الرد على موضوع: الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

مشاركة بواسطة ملاك » الأحد أكتوبر 12, 2008 1:04 pm

[font=Arial]لو قولت لحضرتك ترتب القنوات الرياضيه الحاليه في مصر من حيث الاحترافيه والمضمون من رقم واحد ومن اتنين ومن تلاته ؟[/font]

هبه
مشرف
مشرف
مشاركات: 10146
اشترك في: الخميس مايو 11, 2006 7:59 am
مكان: Egypt

الرد على موضوع: الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

مشاركة بواسطة هبه » الأحد أكتوبر 12, 2008 1:11 pm

[font=Arial]ايه هو المقال الى ندمت عليه بعد ماكتبته وياريت بلاش تقولى انا عمرى ماندمت على حاجه كتبتها[/font]

اول موقع عربي مختص بازياء المحجبات


صورة

لا تشكي للناس جرحا انت صاحبه
لا يؤلم الجرح الا من كان به ألم

صورة العضو الشخصية
مازن
مشرف
مشرف
مشاركات: 5410
اشترك في: الأربعاء مايو 03, 2006 7:52 pm
مكان: Egypt

الرد على موضوع: الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

مشاركة بواسطة مازن » الأحد أكتوبر 12, 2008 4:07 pm

[font=Arial]د/ ياسر
يسعدنا تشريفك لنا فى هذه الاسره

اسمح لى بهذه الاسئله


هل هناك حريه للصحافه فى مصر

وما هو رأيك فى محاكمة الصحفيين المصريين ( عادل حموده ، وائل الابراشى ، عبد الحليم قنديل )

هل ستصبح مصر بلا صحف معارضة

ماهو رأيك فى حسام وابراهيم حسن وما يفعلوه مع الحكام




[/font]
صورة

صورة العضو الشخصية
كوتو موتو
مكسراتي مجتهد
مكسراتي مجتهد
مشاركات: 53
اشترك في: الخميس أغسطس 21, 2008 6:59 am

الرد على موضوع: الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

مشاركة بواسطة كوتو موتو » الأحد أكتوبر 12, 2008 5:28 pm

[font=Arial]من هو احسن لاعب مصرى من وجهه نظرك

مارايك فى الاغانى الحديثه الاستعراضيه مقارنه بينها وبين الاغانى القديمه ( ام كلثوم ، عبد الحليم ، فايزه ، مياده )

وهل نسينا الفن القديم
[/font]

صورة العضو الشخصية
ساره
مشرف
مشرف
مشاركات: 4912
اشترك في: الأربعاء مايو 03, 2006 5:01 pm
مكان: Iraq

الرد على موضوع: الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

مشاركة بواسطة ساره » الأحد أكتوبر 12, 2008 6:15 pm

السلام عليكم
استاذ ياسر
ممكن اعرف رأيك بالوضع بالعراق
وما هي نظرتك المستقبلية له وللوضع السياسي هناك
صورة

ياسر ايوب
عضويه خاصه
عضويه خاصه
مشاركات: 11
اشترك في: الأحد أكتوبر 12, 2008 9:39 pm

Re: الرد على موضوع: الصحفي الدكتور ياسر ايوب في ضيافه مكسرات

مشاركة بواسطة ياسر ايوب » الأحد أكتوبر 12, 2008 10:13 pm

هبه كتب:[font=Arial] [/font]تعريف بسيط لاستاذ الدكتور الصحفى الكبير ياسر ايوب:

ياسر أيوب واحد من آخر الصحفيين المحترمين. له قلم معتدل حاد هادئ وعنيف في غاية العنف مع كل من يعمل ضد تقدم الرياضة في مصر.


وبعيداً عن الرياضة ، نجد جانباً آخر من ياسر شغوف بالفن بكل أشكاله نراه يسعى وراء كل جديد وكل موهبة و كل محاولة في مصر و العالم العربي .
إلى جانب ذلك فالأستاذ ياسر له مقالات مثيرة للجدل تمس جوانب اجتماعية و أعماق إنسانية .


اولااحب ان ارحب بى حضرتك معانا فى مكسرات وكل عام وحضرتك بالف خير

ونحن سعداء جميعا بتشريفك لنا فى منتدانا الغالى مكسرات


سؤالى لحضرتك :ما السبب حبك للصحافه والكتابه وبعدك عن مجال الطب


تقبل خالص حبى واحترامى


شكرا ليكى ياهبه وارجو ان اكون على قدر ثقتكم بي ...
كنت أهوى القراءة والكتابة منذ سنوات الصبا .. كانت القراءة متعتى الوحيدة .. وهوايتى وغرامى وأحلامى كلها .. وتمنيت الالتحاق بكلية الإعلام لدراسة الصحافة .. ولكننى كنت الإبن الوحيد لأمى بعد استشهاد والدى فى حرب أكتوبر .. وكان طبيبا .. المدير العام للشئون الصحية فى السويس .. والمسئول الأول عن مستشفى السويس أثناء حصار المائة يوم .. وعاشت أمى على حلم أن أصبح طبيبا مثل والدى .. وقد حاولت أن أحقق لها حلمها .. وتخيلت أن دراسة الطب الممتعة ستأخذنى وتنسينى الشغف القديم بالكتابة .. وبالفعل التحقت بكلية الطب .. وتوالت سنوات الدراسة .. وفزت فى مسابقة على مستوى طلبةالطب وسافرت مرتين فى عامين متتاليين للتدريب على أمراض النساء والتوليد فى جامعة كاتانيا فى جزيرة صقلية .. وجامعة مالمو فى السويد .. وتخرجت وأصبحت مشروع طبيب ناجح .. وكنت مميزا فى طب النساء والتوليد إلى درجة أننى أصبحت المسئول الأول عن مستشفى خاص للتوليد كل ليلة .. ولكننى بعد سنتين توقفت وسألت نفسى .. هل هذا هو ما أريده بالفعل .. ولو نجحت هل سأكون سعيدا .. وكانت الإجابة هى لا .. فخلعت البالطو الأبيض وبقيت أبحث عن فرصة لدخول الصحافة وكانت المصادفة وحدها هى التى قادتنى للأهرام .. ومن جديد خضت مرحلة التحدى .. لاثبت نفسى وأمارس حب الكتابة

ياسر ايوب
عضويه خاصه
عضويه خاصه
مشاركات: 11
اشترك في: الأحد أكتوبر 12, 2008 9:39 pm

مشاركة بواسطة ياسر ايوب » الأحد أكتوبر 12, 2008 10:18 pm

حماده عزو كتب:استاذ ياسر سؤالى لك : انا قريت لك كتاب اسمه الانفجار الجنسي في مصر وكان من 10 سنين واكتر والغريب ان كل الى انت كتبته وقتها بيحصل الان في حوادث تحرش جنسي بنشوفها في مصر وخصوصا في الاعياد فهل ياترى كان تنبؤ او توقع منك لحال البلد ؟


بالفعل .. ما يحدث الآن هو ما سبق أن تنبأت به وتوقعته وخفت منه فى كتاب الانفجار الجنسى فى مصر الذى صدر عام 1995 .. وبسبب هذا السؤال جلست أراجع نفسى وما كتبته منذ ثلاثة عشر عاما .. ففى ذلك الزمن البعيد .. كتبت ذلك الكتاب الذى قلت فيه أنه تحت جلد مصر .. فى بيوتها وشوارعها .. تراكمت أسباب ومقدمات وتباشير انفجار جنسى فى طريقه لأن يطرق أبوابنا .. ولا أقصد مطلقا بذلك الإنفجار مجرد شبكة جديدة أو ألف شبكة للدعارة .. .. لا أقصد فتاة المعادى التى اغتصبها ستة ذئاب أو فتاة العتبة التى اغتصبها أوتوبيس .. ولا أقصد أيضا ملفات أرشيف الأمن العام التى تضخمت عاما بعد عام بقضايا الآداب وجرائم هتك العرض .. وأن القضية ليست هى الدعارة ومن تمارسها .. ولا هى الاغتصاب ومن يلجأ إليه .. ولاهى الزنا وممارسة الخطيئة وراء جدران بعيدة عن عيون الآخرين .. فليس هناك من يجروء على أن يحلم بمجتمع مثالى لاتتعرى فيه النساء ولايزنى بهن الرجال .. والتاريخ شاهد دائم أبدى على أن الجنس واثارته وغرائزه ورغباته وجرائمه وفضائحه .. تلازمنا وتصاحبنا وتنتقل بنا من أرض إلى أرض .. ومن جيل إلى جيل .. تتغير التفاصيل والاسماء والملامح .. لكن تبقى الرغبة التى تفتتح الطريق إلى الخطيئة .. الخطيئة التى تؤدى إلى الجريمة .. الجريمة التى تنتهى بالسقوط
وأبدا .. لم تكن مصر - ولن تكون - استثناء من ذلك كله .. فى كل أيامها وعصورها .. ومنذ أيام الفراعنة الأولى كان هناك الجنس وكانت هناك الدعارة .. ولكن حتى فى أحط العصور وأكثرها امتهانا للأخلاق والدين والجسد .. التزمت مصر بذلك القانون الاخلاقى غير المكتوب الذى احترمه الجميع وأقره الجميع .. قانون يحدد بوضوح ودقة الفارق بين الحب والجنس .. بين الزنا والدعارة .. فلكل كلمة معنى وتعريف مختلف .. العاشقة كانت هى المرأة التى تحب .. العشيقة كانت هى التى تزنى .. أما الداعرة فهى التى تقبض الثمن .. ولكن بدأت مصر تخرج على هذا القانون وتنساه .. حين تشابهت الأوراق واختلطت المعانى .. واختلط الحب بالزنا بالشوق بالصداقة بالرغبة بالعشق بالدعارة
منذ ثلاثة عشر عاما .. وفى نفس الكتاب ايضا .. كتبت وقلت أننى بدلا من أربعة شهود عدول تكتفى بهم الشريعة الاسلامية لاقامة أية دعوى للزنا .. أصبحت أملك الف شاهد يكفون لاقامة دعوى بالحجر والرجم على كل من لايخاف مثلى أن تتعرى مصر وأن تزنى .. صحيح أننى لاأتهم مصر بالزنا .. لكن يبدو أن هناك من أراد لها ذلك .. هناك من سمح لها بذلك .. بل وهناك أيضا من بدا أنه لن يعترض على أن تبدأ مصر خلع ملابسها قطعة قطعة .. وكنت وقتها أملك أكثر من دليل أواجه بهم الكثيرين - من أصحاب الاصوات العالية دائما - الذين احترفوا الاعتراض والصراخ والتأكيد على أن كل مايحدث فى شوارع مصر وبيوتها مجرد حالات فردية استثنائية .. وأن مصر بخير .. وهى قادرة أبدا على أن تحتفظ بعفتها ووقارها وبكارتها .. نفس الوجوه والأسماء التى اعتادت تعليق أية مخاوف أو خطايا على شماعات المؤامرات الخارجية والداخلية .. الشرذمة والقلة الحاقدة .. العملاء والخائنين والآن .. أصبح فى إمكانى اليوم أن أقول لك .. ولكل الناس .. أننى لم أكن مخطئا ولا واهما أو مبالغا .. فمصر التى خفت عليها من الإنفجار الجنسى عام 1995 .. باتت تعيش ذلك الانفجار كحقيقة وواقع فى عام 2008 .. فالأوراق زادت بعثرتها .. وبقية الفواصل والمسافات بين كل المعانى والأدوار تمت إزالتها نهائيا .. وإلى جانب كل ما جد فى حياتنا من فضائيات عربية وعارية .. وحدود وفواصل وأبواب تفتحت واحدا بعد الآخر .. وأقراص زرقاء وبكل الألوان الأخرى تبيع السعادة وتصنعها سواء للرجال أو النساء .. بقيت نفس مشكلاتنا القديمة تصاحبنا وتلازمنا .. مشكلة الجهل بدعوى حماية الأخلاق .. مشكلة مجتمع لا يشجع على الفهم أو يساعد على المعرفة .. خاصة إذا تعلق الأمر بالجنس الذى هو عقدتنا المزمنة وخجلنا الدائم وغدة حساسيتنا المفرطة التى ما إن يطالها أو يلمسها أحد .. حتى نعجز عن الرؤية والكلام والتفكير والفهم أيضا .. ولعل هذا هو السبب فى أن دراسة الجنس فى مصر تكاد تكون دراسة مستحيلة .. لا يضطر إليها إلا طلبة الدراسات العليا فى بعض الجامعات والمعاهد .. وكلها تتشابه فى النهاية حتى فى موضوعاتها .. فهى إما تتناول حياة البغايا القابعات فى السجون .. وإما الرجال المتهمون فى قضايا الإغتصاب وهتك العرض .. وكأن الجنس فى مصر قد تم اختصار مشاكله وأزماته فى سلوك العاهرات وقضايا الإغتصاب فقط .. أو أن كلمة الجنس فى مصر .. باتت هى الكلمة المكروهة والقبيحة والسافلة والمبتذلة .. الكلمة التى قررنا أن نحذفها من قاموس حياتنا وبيوتنا وأفكارنا ولغتنا العربية .. ونجحنا فى ذلك .. وسعدنا بذلك .. رغم أن ذلك لم يقض على الخطيئة ولم يجبرنا كلنا على ارتداء ثوب الفضيلة .. وكانت تلك العباءة الثقيلة التى غطينا بها الجنس حتى لا يبين ضعفنا وخوفنا وخجلنا وعوراتنا .. هى التى جعلت مشكلاتنا أكثر حدة وأوجاعنا أكثر قسوة .. لأننا - نتيجة جهل مزمن وطويل ومتعمد - قصرنا الجنس على لحظات جماع فى فراش سريعا ما تذوب وتنقضى .. وليس هذا هو الواقع .. إنما الواقع وكما سبق أن رأته الدكتورة نوال السعداوى مثلا هو أن السياسة العليا لأى بلد .. تحددها حياة الناس اليومية والشخصية .. وهى الحياة التى يختص الجنس بدور هام فى تشكيلها وصياغتها مثله مثل الطعام .. ولهذا تضيف الدكتورة نوال السعداوى .. أن من يقللون من أهمية الجنس لا يدركون الأسس الأولية لعلم السياسة .. ولا يدركون المشاكل الحقيقية فى هذا المجتمع .. وقد وجد البعض فيما قالته الدكتورة نوال السعداوى القليل من المبالغة .. وإن كان ذلك لم يمنع أن به الكثير من الحقيقة أيضا .. حقيقة أن المارد كسر القمقم وخرج سواء كنا نراه أو لا نراه .. ولم يعد باستطاعتنا ترويضه وارجاعه إلى القمقم مرة أخرى إلا إذا أعدنا كل حساباتنا من جديد وأطلنا النظر إلى أنفسنا وبيوتنا وشوارعنا ومجتمعنا .. نتأمل ونراجع ونخاف ونعرف أو نحاول أن نعرف ماذا جرى .. ولماذا اكتشفنا اليوم أن هذا الإنفجار الجنسى الذى كنا ننتظره بالأمس .. ونخاف أن ياتينا غدا .. اصبح واقعا نعيشه بالفعل .. وسندفع كلنا بلا استثناء .. فواتيره الجارحة والمهينة

أضف رد جديد

العودة إلى “منتدى نجم وحوار”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر